غير مصنف

كُتبي تُباع ورقيًا وإلكترونيًا، لكنى لا أربح شيئا؛ فماذا أفعل؟

أحد الكُتّاب أرسل لي على بريدي الإلكتروني، يخبرني بأنه قد نشر أكثر من عشرين كتابًا، تُباع إلكترونيًا وورقيًا، في العديد من دور النشر، ومع ذلك؛ فيبدو أنه لا يأخذ منها شيئًا. كانت رسالته-على قصرها-تنضح بالإحباط.

ولهذا الكاتب العزيز، ومن يشابهونه-وهم كُثُرٌ-أقول لهم بأن النشر العربي لا يتسم بالقتامة التي يبدو عليها. فبرغم أن المؤلفين لا يتعيشون من الكتابة إلا القلة منهم، لكن دور النشر تحقق مبالغ طائلة، تتيح لها الاستمرار والتوسع.

دور النشر الجديدة تنبت كالسرطان قبل كل معرض، وأضرب مثالًا بمعرض القاهرة الدولي للكتاب؛ فقبل قدومه بأشهر قليلة تظهر دور نشر جديدة تعرض خدماتها مقابل المال، وللأسف دور النشر تستغل رغبة الكاتب في أن يرى اسمه مطبوعًا على الغلاف، ويدعو أسرته وأصدقائه ومعارفه لحفل التوقيع، ثم يُرمى كتابه في النسيان. وبينما تحطّم حُلم الكاتب، إلا أن دار النشر لم تخسر شيئًا، والكثيرين من الكُتاب يرغبون في تحقيق حلمهم.

وهذه كارثة محققة، الكُتّاب أنفسهم هم السبب الأول في تحقيقها.

ما الحلّ إذن، ما دام البكاء على اللبن المسكوب ليس مجديًا؟

الحقيقة يا صديقي، أنت تحتاج إلى أن تنشئ قائمة صغيرة ومخلصة من القّراء تتابعك أينما ذهبت. تركيزك على شريحة صغيرة سيفيدك جدًا، ويحقق لك بعض الأمان المادي، من خلال ما تطرحه عليهم من كتب يهتمون هم بها.

للصديق العزيز يونس بن عمارة تدوينة هامة جدًا تشرح هذا الموضوع، وعلى كلٍ فأنا أنصح بمتابعته على مدونته القيّمة جدًا، والتي ستستفيد منها حتمًا في المستقبل إن شاء الله.

الحل في رأيي ينقسم لعدة خطوات متتالية.

الخطوة الأولى: قُم بعمل مدونة خاصة بك، وبما تعرضه من كُتب. هذا هو بيتك الذي سيزورك الناس فيه، ويعرفون فيه أخبارك، وخاصة أن المدونات تساعدك على عمل قائمة بريدية محترمة فيها من قُراءك. 

الخطوة الثانية: تكلم عما تكتبه. قُم بعمل مقالات وتدوينات من واقع خبرتك، وخبرات الآخرين. المدونة تخلق روابط ألفة مع القُرّاء، وتصنع جسرًا من الثقة، وهو شيء حيوي بالنسبة لك.

الخطوة الثالثة: اعتمد في بيع كتبك على نفسك ثم نفسك ثم نفسك. الحقيقة أن الفكرة نفسها قد تبدو مقلقة في البداية، لكن يكفي أنك ستكون عالمًا بكل شيء يحدث، ولديك كل الإحصائيات الدقيقة الإيجابية منها والسلبية، وهي ما ستساعدك على أن تكون مرنًا، وتفكر خارج الصندوق.

الخطوة الرابعة: أتحْ عينة مجانية من كتابك، أو حتى كتابًا كاملًا، لكن لا تنس أن تضع فيه روابط تتضمن مدونتك الشخصية، وحساباتك على شبكات التواصل الاجتماعي، وبريدك الإلكتروني، وروابط كتبك الأخرى إن وجدت. تخيل أن ينتشر كتابك كانتشار النار في الهشيم في الشبكة العنكبوتية! هل يوجد تسويق مثل هذا؟

الخطوة الخامسة: ركز على النشر الإلكتروني. إنه لا يكلف شيئًا تقريبًا. أنصحب المنصات التالية، وهي تنشر مجانًا، مقابل نسبة من كل كتاب مُباع.

منصة جوجل بلاي، ويمكنك أن تقوم بعمل حساب ناشر عليها.

هل تريد مساعدة على إنجاز كتابك؟

وهي توفر للقراء أن يقرأوا الكتب عليها مجانًا، أو يشتروا عن طريق الكريديت كارد.

منصة كوبو، ويمكنك أن تقوم بعمل حساب ناشر مباشرة من خلال هذا الرابط، وهي مثل جوجل بلاي، من حيث النشر مجانًا، أو الشراء بوساطة البطاقات الائتمانية والباي بال.

منصة بادل، وهى منصة جديدة نوعًا، وواعدة، ويمكنك بيع كتبك عليها، ومن مميزاتها أن كل شخص يشترى كتابك سيضع بريده الإلكتروني، وهو ما سيجعلك تتواصل معه فيما بعد بكل سهولة، وهى تشابه جوجل بلاي وكوبو في أن تتيح كتابك مجانًا، أو مدفوعًا، وأن يكون الشراء عن طريق البطاقات الائتمانية أو الباي بال.

المنصات السابقة تتيح لك معرفة كم شخصا قرأ كتابك، ومن أي البلدان، ومنصة بادل تتيح لك معرفة البريد الإلكتروني لقراءك. يُمكنّك هذا من متابعة كل شيء، والتحكم في كل شيء، والحصول على نسبة كبيرة من كل نسخة مباعة، قد تصل إلى 70% أو أكثر من كل كتاب.

لكن لاحظ أن منصة كوبو مثلا تتطلب أن تنشر كتابك عليها بصيغة إيبب. يمكنك الاستفادة من هذه التدوينة القيّمة للصديق حسن محمد، ومدونته من المدونات الرائعة، التي ستستفيد منها في في الكتابة عمومًا، والنشر الإلكتروني خصوصًا.

فهنيئا لك!

الموضوع ليس بهذه البساطة طبعًا؛ فأنت تحتاج لبذل الجهد والوقت، وأن تثابر، وكما تعلم؛ فالنجاح تراكمي، وبمرور الوقت ستصنع اسمك الخاص ككاتب.

أتمنى لك كل التوفيق يا صديقي.

قياسي

رأيان حول “كُتبي تُباع ورقيًا وإلكترونيًا، لكنى لا أربح شيئا؛ فماذا أفعل؟

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s